ديسمبر 12, 2018


الطبيب البريطانى جون لانجدون داون هو أول من اكتشف ووصف هذه المتلازمة فى عام 1866 والتى أسماها «المنغولية» أو «البلاهة المنغولية»

وذلك بعد أن لاحظ تشابه الأطفال فى مركز الإعاقة الذى يشرف عليه فى ملامح الوجه وخاصة العين التى تمتد إلى أعلى لتشبه العرق المنغولى أو العرق الأصفر، فأطلق عليهم اسم المنغوليين نسبة إلى جمهورية منغوليا، وظل هذا الاسم شائعا حتى أواخر سبعينات القرن العشرين، عندما اتضح أن هذه المتلازمة تحدث بسبب النسخة الإضافية من الكروموسوم 21 ولا علاقة لها بالعرق الأصفر وبعدها تم إصدار قرار بمنع استخدام اسم «المنغوليين» لوصف المرض واستبداله باسم «داون» نسبة لمكتشفه.

  1. الاكثر قراءة
  2. مقالات جديدة