ديسمبر 14, 2018

تواجه الأمهات خاصة عند ولادتها للمرة الأولى، بعض الصعوبات، والتوتر في حمل مسؤولية طفلها، فيما يخص طريقة تغير للحفاظات، وإطعامه بالطريقة الصحيحة، أو استحمامه، لذا تريد الأم دائمًا الاهتمام بطفلها بالطريقة المناسبة.

 

يقدم موقع Bright side الأمريكي، بعض النصائح للأمهات الجدد عليكِ اتباعها.

1- كيفية حمل الطفل

عند حمل طفلك للمرة الأولى، ستشعرين بالتوتر و الخوف من إسقاطه، أو عدم معرفتك إذ كانت هذه الطريقة الصحيحة التي تناسب طبيعة جسده أم لا؟

تعتبر رقبة الطفل الأكثر الأماكن حساسية في جسده، لذا يجب وضع يدكِ تحت رأسه، وأن تكون يد واحدة تحت الرأس، والأخرى تحت الأرجل، وينصح بعدم ملامسة رأس الطفل خاصة حديثي الولادة، وينبغي توفير أقصى درجات الأمان من خلال تقريبه لصدرك.

2- رعاية الأمهات لأنفسهن في أول 30 يومًا

أول ثلاثين يومًا هي الأكثر أهمية، من المهم أن تعتني الأم بنفسها حتى تتمكن من رعاية الطفل بأفضل طريقة ممكنة، ينصح الأمهات بتناول الطعام بشكل جيد، خاصة إذ كن يرضعن، ومحاولة النوم لساعات كافية.

3- كيفية علاج ارتجاع المرئ للرضع

خاصة لحديثي الولادة، وفي الشهور الأولى، ربما يصاب الطفل بإرتجاع في المرئ، أو مشكلات في الهضم عند إرضاعه، ولتجنب حدوث ذلك، يفضل وضعه على صدرك وأن تكون الذقن على كتفك، وتحريك يدك بلطف على ظهره حتى يتجشئ.

في حالة الطوارئ إذا شعرت أن الطفل مصاب بالاختناق ، يمكنك أيضًا وضع الطفل في نفس الوضع الذي استخدمته في التجشؤ.

4- كيفية استحمام الطفل

تشعر الأم بالتوتر خاصة عند تحميم صغيرها، من المهم معرفة أن الأطفال حديثي الولادة يحتاجون إلى حمام واحد كل أسبوع، خلال الأشهر الأولى، ومن الأفضل الانتظار حتى يجف الحبل السري ويسقط من تلقاء ذاته.

5- كيفية جعل الطفل ينام بطريقة الصحيحة

الأيام القليلة الأولى صعبة بشكل خاص عندما يتعلق الأمر بأنماط نوم الطفل، ويرجع السبب وراء ذلك، إحساس الطفل بالخوف بعد تواجده في رحم الأم، المكان الدافئ بالنسبة له، وخروجه للعالم الجديد، فيشعر بالتوتر والقلق.

من أهم الأمور التي يجب أن يتبعها الآباء، هو وضع فرق بين الليل و النهار خاصة في الغرفة التي ينام فيها الطفل وذلك من خلال استخدام ضوء الشمس أي وضع الطفل بجانب الضوء وإبقاءه مستيقظا قدر الإمكان، و في الليل الحرص على إبقاء الغرفة مظلمة حتى يتمكن من معرفة الفرق، وتنظيم وقت نومه.

6- كيفية تغيير الحفاضات

يبدو تغيير الحفاضات في الأشهر الأولى، وخاصة في أول تجربة مع طفلك، أمرًا صعبًا للغاية، ولكن هناك بعض الملاحظات عليك اتباعها وقت تغير الحفاضة، من أهمها عدم وضعها على الحبل السري حتى لا يصاب الطفل بالالتهابات في تلك المنطقة.

والحرص على شراء الحفاظات التي لا تسبب التهابات لطفلك، مع التغيير الدائم له، كما يفضل بمسح الحفاظة المتسخة من الأمام إلى الخلف، خاصة للفتيات، لتجنب الإصابة بأي عدوى.

في حالة إصابة الطفل بالطفح الجلدي، يفضل عدم استخدام الصابون، أو معطرات الجسم.

  1. الاكثر قراءة
  2. مقالات جديدة