ديسمبر 11, 2018

اضرار الإفراط في مشاهدة الأطفال للتلفزيون Featured

تحرص الكثير من الأمهات على أن تشغلن طفلهن بمشاهدة التلفاز لكي تستطعن أن تقمن بالأعمال اليومية في المنزل ولكي تتخلصن من بكاء الطفل بإنشغاله بمشاهدة افلام الكارتون وغيرها.

ينشأ الطفل بهذه الطريقة وهو متعود على مشاهدة التلفاز بشكل مستمر مما يجعله لا يستطع الاستغناء عنه. يتعرض الطفل وقتها للكثير من الأضرار الصحية والنفسية ويصبح طفل غير سوي بسبب اكتسابه للعديد من المفاهيم التي تجعله ناضج فكريَا قبل السن المناسب فيصبح أكبر من سنه. أضرار التلفاز تمتد إلى حدوث مشاكل في بلوغه أثناء فترة المراهقة وتؤثر على حياته الجنسية بشكل كبير خاصة عند مشاهدته لبعض المشاهد التي قد تثيره جنسياً في وقت مبكر. هناك ايضاً بعض المشاهد المرعبة بالأفلام والمسلسلات التي تسبب اضطراب الطفل النفسي وخوفه الشديد.

إذا كنتِ من الأمهات اللواتي تشجعن أطفالهن على مشاهدة التلفاز فعليكِ متابعة هذا المقال لكي تتعرفي على أهم الأضرار التي يسببها الإفراط في مشاهدة التلفاز على صحة الأطفال.

1- ضعف الجهاز المناعي

أكدت الدراسات العلمية الحديثة أن مشاهدة الأطفال للتلفاز لفترات طويلة تؤدي إلى نقص إفراز الجسم لهرمون الميلاتونين. هذا الهرمون مضاد للأكسدة ويساعد على تنشيط الجهاز المناعي لوقاية الجسم من التعرض للإصابة بالأمراض الخطيرة. ضعف جهاز المناعة يسبب الإصابة بأمراض القلب الخطيرة وأمراض الأوعية الدموية ويتيح الفرصة للإصابة بالذبحة الصدرية والسكتات الدماغية.

2- نقص الإنتباه وتشتت الذهن

الإفراط في مشاهدة التلفاز للأطفال يدمر الخلايا والأنسجة الخاصة بالدماغ كما يؤثر بشكل سلبي على مراكز المخ المسؤولة عن الإدراك والاستيعاب وتقوية الذاكرة. هذا لأن التلفاز يسبب للأطفال انعدام النوم والشعور بالأرق والسهر وهذه الأمور من مسببات نقص الانتباه وتشتت الذهن وضعف القدرات العقلية. يحتوي التلفاز على بعض الأضواء والإشعاعات والرسوم المتحركة بشكل سريع التي تسبب عدم القدرة على الانتباه وقد تؤدي إلى صعوبات حادة في التعلم ومشاكل في الذاكرة.

3- الإصابة بالسكر والسرطان

هل تعلمين أن هذا الصندوق الصغير يجعل طفلكِ أكثر عرضة للإصابة بالعديد من الأمراض الصحية المزمنة منها مرض السكري؟ ربما يتعرض طفلك للإصابة بمرض السكري من النوع الثاني وهو الأشد خطورة، ذلك لأن مشاهدة التلفاز تؤثر على الهرمونات بشكل كبير ويسبب لها عدم التوازن والاختلال. من هذه الهرمونات هرمون الأنسولين الذي إذا تعرض لأي خلل فيؤدي الى الإصابة بالسكري. مشاهدة التلفاز بشكل متواصل تؤدي إلى ضعف معدلات انتاج الجسم للجلوكوز. الأضواء الباهرة والإشعاعات المنبعثة من التلفاز تؤدي إلى تشوش توازن الهرمونات في أجسامهم وهنا تبدأ عملية التغاير الإيحائي mutation في الحمض النووي مما يزيد من مخاطر الإصابة بالسرطان.

4- الإصابة بالعنف والتوحد

لا تقتصر مضار مشاهدة التلفاز على صحة الأطفال الجسدية فقط بل إنها تصل إلى الإلحاق بالضرر لحالتهم النفسية. نجد الاطفال الذين يفرطون من مشاهدة التلفزيون مصابين بالسلوك العدواني والعنف تجاه زملائهم في الدراسة أو مع أخواتهم. يضم التلفاز الكثير من المشاهد العنيفة والمخيفة التي تتخلل نشرات الأخبار، هذا بجانب مشاهد القتل في الأفلام. هذا يكون له تأثير سيء للغاية على الأطفال ويجعلهم يتصرفون بشكل عدواني لأن هذه المشاهد تساعد على إفراز سلوكيات الأنانية والسلبية والشعور الدائم بالقلق بالإضافة إلى إصابتهم بمرض التوحد وقتل روح الإنتاج والإبداع لدى الأطفال.

5- الإصابة بالسمنة والربو وضعف العيون

من الأضرار التي يتعرض لها الكثير من الأطفال نتيجة الإفراط في مشاهدة التلفاز هي الإصابة بمخاطر السمنة وذلك لأن الجلوس أمام التلفاز يشجع على تناول الأطعمة ويفتح الشهية. يتم تخزين المزيد من الدهون ولا يتم حرق السعرات الحرارية وبالتالي يصابون بالسمنة. الأغرب من ذلك هو أن كثرة مشاهدة التلفاز يؤدي إلى الإصابة بمرض الربو وهذا حسب ما أثبتته دراسة بريطانية أجريت على 3 آلاف طفل أعمارهم بين عام و11 عامًا. من المعروف مخاطر مساعدة مشاهدة التلفاز على العيون ايضا، فهي تسبب ضعف الرؤية وتدمر الخلايا الشبكية للعين بسبب الضغط عليها نتيجة شدة الأضواء والألوان.

  • اسم المصدر: حياتك
  1. الاكثر قراءة
  2. مقالات جديدة