ديسمبر 14, 2018

كيف تعلم طفلك المشاركة بدلا من الانانية !! Featured

By 

"طفلتى أنانية تبكى وتصرخ إذا تجراى اى طفل على ان يلمس لعبها ليلعب معها !!"

"طفلان يلعبان مع الآخرين بلعبهم، وعندما يأتى اطفال لزيارتنا ، فانهما يرفضان ان يظهرا لعبهما، او ان يشاركوهما فى اللعب بها !"

 

هل الطفل انانى بطبعه؟

قد تقول "نعم" وقد يقول غيرك "لا" ! ولكن من المعروف ان الطفل مثل الصفحة البيضاء، لا يعرف الكذب ولا النفاق ولا الانانية ولا العنف ولا الكرم ولا المشاركة، ولكنه يتعلم ويكتسب الخبرات طوال رحله حيته.

"لا تدع احدا يلعب بلعبك حتى لا يحطمها لك !"

هذه الجملة وغيرها كثيرا ما تقولها الامهات بقصد توفير بعض الراحة لهمن وتجنب صخب الاطفال، ولكنهن لا يعلمن انهن بذلك تنشئن اطفالا انانيين منعزليين وغير متعاونيين، لا يقدرون مشاعر الآخرين.

ثلاثة ممنوعات

اذا اردت ان تنشئ طفلا كريما وعطوفا ، فهناك ثلاثة ممنوعات أو (3) "لا" يجب ان تبتعد عنها قبل ان تطلب من طفلك المشاركة:

1- لا تجبره على المشاركة فى ممتلكات له، يشعر نحوها بتعلق شديد، مثلا لعبة قديمة وممزق، ولكنه يحبها كثيرا، ولا ينام الا وهى بجواره...قطعة من ملابسه لم تعد لائقة به، لكنها عزيزة عليه جدا..حتى لو كانت هذه الأشياء فى نظرك غير ذات قيمة.

2- لا تعاقب الطفل بقسوة لرفضة المشاركة بلعبة مع طفل آخر، ولكن كلمة وأشرح له أن الآخر لم يسمح له باللعب بالمثل، وبانه سيظل وحده لأنه لا يشارك الآخرين، فاذا ظل على عناده وموقفه، امنعه من أن يلعب مع باقى الأطفال، حتى يشعر بقيمة المشاركة وبهجة الصحبة.

3- لا تتركة يستسلم لمشاعر الغيرة او الحسد تجاه لعب ممتلكات الآخرين، وأشرح له انه ليس بامكان الانسان ان يمتلك كل ما لدى الآخرين، فالطفل يستطيع ان يفهم ويقدر مادام يحبك ومادام تتعامل معه بحب واحترام.

  • اسم الدكتور: سمير سوانى
  • اسم المصدر: طفلك وتكوين شخصيته
  1. الاكثر قراءة
  2. مقالات جديدة